سى عمر.. و مبروك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

سى عمر.. و مبروك

مُساهمة  عادل التونى في الأحد سبتمبر 07, 2008 1:35 pm


الكلام ده فى شهر ديسمبر سنة96 وقد اقمنا فى حجرة خاصة بها سريرين ومنافعهم فى ارقى احياء الاسكندرية طبعا لى وللمدام وطبعا لم اكن ابيت بهذه الحجرة
فقد كانت حماتى تنوب عنى فى ذلك .... وفى اليوم الثالث من الاقامة كنت اسير فى الممر الطويل والذى بجوار الغرفة رايح جاى رايح جاى رايح جاى
وفجأة وجدت امامى الممرضة وبأبتسامة العرض عرضين تقول لى : مبروك ياأستاذ ربنا كرمك بولد زى القمروكان الرد الله يبارك فيكى و5جنيه
وهكذا كل من يقابلنى بمبروك ياأستاذ ارد الله يبارك فيك ومعاها 5 جنيه الى ان سمعت جيبى يقول لى العبارة المشهورة
عفوا لقد نفذ رصيدكم
وعفوا .. نسيت اقول لكم ان كل هذا وان اسير فى الممر الطويل ولم اكن ارى ابنى .. وحتى وصلت للولد وامه كنت انهج وكأننى فى ماراثون الاوليمبياد
وقابلت القائمة على الولادة وبعد التهانى همست فى اذنى : الولد ضعيف وعايز حضّانة 3 ايام واليوم بحوالى 90 جنية وانت طبعا اللى هاتجيب الادوية والحفاضات وووووو فقلت وانا مضطر : موافق طبعا ومرت 7 ايام بدلا من 3 ايام طبعا دا غير الاقامة والاكل والشرب والضيوف وحساب المستشفى
والمشاوير والعطلة وكلة كوم وكلمة مبروك دى كوم تانى لانها تمثل لى 5 جنيهات واجبة السداد
وحتى لاطيل اتممنا 14 يوم بالكمال والتمام ولاتزال كلمة مبروك حتى الرمق الاخير وسددنا الحساب وكان حسابا عسيرا عسيرا جدا
وسمعت احدا ممن كانت لهم مثل فاتورتى وهو يصرخ بأعلى صوت مافيش رحمة مافيش قانون مافيش عدل
انا سمعت كلمة عدل وقلت لازم نسميه عمر
وصلنا الى دارنا بسلام وكان فى استقبالنا الاهل والاحباب وامرأة غربية لم ارها من قبل
وسألت من هذه المرأة قالوا لى انها زوجة جارنا الجديد ......الاستاذ / مبروك
واذ بى اصرخ بأعلى صوت .... الست دى لازم تخرج بره حالا !!1
======
عادل التونى

_________________
 
اضغط الرابط للاطلاع على اعمالى الادبية
 
http://knol.google.com/k/-/-/2m8uw5m0bmaox/0#knols

عادل التونى
المدير
المدير

ذكر
عدد الرسائل : 1983
العمر : 56
تاريخ التسجيل : 22/03/2008

http://sanabel.ace.st

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى